الإثنين 21 أكتوبر 2019
الرئيسية / منشور / المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية
المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية
المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية


 

المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

المنشور رقم 16 المؤرخ في 06 جانفي 1997.

Download (PDF, 4.5MB)

 

المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية
المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

 

المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

مقدمة
يعتمد رئيس كل مؤسسة تربوية في تسيير شؤونها على جملة من الوساثل وفي مقدمتها الموارد البشرية التي توكل لها مهام التدريس (الأساتذة) ومهام الإشراف والتسيير الموظفون الإداريون) ومهام الصيانة والنظافة والإطعام (أعوان الخدمات). وهذه الأصناف من الموظفين يتم تحديد أعدادهم في كل مؤسسة وفق مقاييس محددة تبعا للنظام المعتمد في التسيير، وكثافة الأفواج التربوية، وعدد المرافق والهياكل المشغلة. ويتم هذا التحديد ضمن الوثيقة التنظيمية المسماة ” الخريطة التربوية.

1-  تعريف الخريطة التربوية


الخريطة
التربوية وثيقة تنظيمية رسمية تسمح بتحديد معالم التنظيم والتسيير في المجالات التربوية والإدارية والمالية في أي مؤسسة تعليمية أو تكوينية. فهي تحدد عدد الأفواج التربوية المسموح بفتحها في كل مستوى دراسي، وتضبط الاحتياجات إلى المناصب المالية الموجهة للتدريس (خريطة تربوية) وتلك المقررة للتأطير الإداري والخدماتي (خريطة إدارية). وهي (الخريطة) وثيقة تنظيمية سنوية تصدر عن مصالح مديرية التربية للولاية، وتخضع للتعديل كلما دعت الضرورة لذلك.


2-
 إعداد الخريطة التربوية


إن
إعداد الخرائط التربوية مخول قانونا لمصالح مديريات التربية، وبالتحديد لمصلحة الدراسة والامتحانات التي تقوم كل سنة بعقد سلسلة من الاجتماعات بحضور رؤساء المؤسسات التعليمية في كل دائرة قصد ضبط الأعداد التقديرية للتلاميذ المتوقع استقبالهم في كل طور من أطوار التعليم، وفي كل مستوى من مستوياته على ضوء نتائج التلاميذ في الفصل الأول من السنة الجارية، ونتائج التوجيه المسبق واقتراحات مجالس الأقسام، وطاقة المؤسسة للاستقبال في السنة الأولى من كل طور ( أولى أساسي – 7 أساسي – أولى ثانوي  ( .
إن إعداد الخرائط التربوية يقتضي التحكم في جملة من المعطيات الأساسية أهمها
:


شريحة المناصب المالية الممنوحة لقطاع التربية بالولاية
.
قائمة المؤسسات التربوية المتوقع فتحها في بداية كل موسم دراسي
.
نسب الانتقال من مستوى لآخر في كل مؤسسة
.


على ضوء هذه المعطيات تنجز المصلحة المعنية بمديرية التربية الخرائط التربوية للمؤسسات وتبلغها لها قبل نهاية كل موسم ليتسنى لرؤسائها إنجاز الأنظمة التربوية على ضوء الضوابط التي تتضمنها الخريطة فيما يتعلق بعدد الأفواج التربوية، والمناصب المالية للموظفين.
أما بخصوص المقاييس المعتمدة في وضع الخرائط التربوية والإدارية فقد حددها المنشور  رقم 16 لسنة 1997 والمعدل بالمنشور 44 المؤرخ وقد أوصى هذا المنشور بمعالجة الفائض والعجز في المناصب المالية كما يلي:
أ. في حالة وجود فائض يجب حصره وتشخيصه ومعالجته محليا طبقا للمنشور الساري المفعول كما يلي:
−نقل الموظفين الفائضين إلى المناصب الشاغرة كلما أمكن ذلك لضرورة المصلحة.
−إعادة الأساتذة الذين يدرسون في غير اختصاصهم إلى مادة تخصصهم الأصلية كلما أمكن ذلك.
−اعتماد مخطط صارم لمعالجة ما تبقى من الفائض من طرف المصلحة المعنية بالإدارة المحلية.
ب. في حالة وجود عجز خصوصا في المؤسسات الجديدة يعتمد على ما تم توفيره من مناصب مالية يمكن طلب تحويلها إذا لم تتناسب مع الأصناف المطلوبة. يراعى عند إعداد الخرائط التربوية المقاييس التي تضمنها المنشور رقم 16 وهي تتعلق
ب :1.2 مقاييس خاصة بالهياكل ونكتفي هنا بذكر المقاييس العامة المشتركة بين أطوار التعليم، وهي:
– يمنع اللجوء إلى فتح الفروع الملحقة في جميع مراحل التعليم.
– لا يسمح بتحويل الابتدائيات إلى اكماليات، والإكماليات إلى ثانويات، ولكن يمكن أن
يحدث العكس عند الضرورة.
– يجب تحديد مقاطعة جغرافية مناسبة لطاقة استيعاب المؤسسة الجديدة.
– لا تنشأ مؤسسة إلا إذا كانت مرافقها كاملة وجاهزة للاستعمال بنسبة 100 % (بما فيها السكنات الوظيفية).
– يخضع فتح الجذع المشترك تكنولوجيا أو أية شعبة من شعب التعليم الثانوي والتقني
للوجود الفعلي للورشات الوظيفية وللتجهيز التقني التربوي الضروري والجاهز للاستعمال.
– يعتمد في استعمال كل هيكل تربوي (حجرة دراسية – مخبر – ورشة) فترة 30 ساعة أسبوعيا كحد أدنى.

 

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

للمزيد وللتواصل معنا هنا رابط : موسوعة التشريع المدرسي الجزائري على فايسبوك

المنشور رقم 16 المؤرخ في 06 جانفي 1997 يتضمن المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

0

المنشور رقم 16 المؤرخ في 06 جانفي 1997 يتضمن المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

المنشور رقم 16 المؤرخ في 06 جانفي 1997 يتضمن المقاييس المعتمدة في وضع الخريطة التربوية والإدارية

للتحميل اضغط هنا
تقييم المستخدمون: 4.55 ( 2 أصوات)

عن tachri3

شاهد أيضاً

الغياب الخاص المدفوع الأجر لمدة 03 أيام

الغياب الخاص المدفوع الأجر لمدة 03 أيام

الغياب الخاص المدفوع الأجر لمدة 03 أيام الغياب الخاص المدفوع الأجر لمدة 03 أيام. تفضلتم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *